العودة   مجتمع الغرور | سُكانْ السَماءَ ® ، > الادارة > إرشيف - مواضيع

Fσяυм αι`gняσг

إرشيف - مواضيع ▪ غروريًات مُنتهية الصلآحيةة َ !


 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /05-12-2013, 03:31 PM   #1

ăŁ-Ĵ๏๏ḋ

.. نـبضُ : ألـغرُور *

الصورة الرمزية ăŁ-Ĵ๏๏ḋ
 

 

ăŁ-Ĵ๏๏ḋ غير متواجد حالياً

افتراضي الرومانسية.. خفقات ولى زمانها


بسم الله الرحمان الرحيم
***
لا شك أن ذلك الذي يشقى طول النهار...الذي يتألم في صمت من مضايقات زملائه
و من اوامر مرؤوسيه...
و الآخر الذي تعصف كلمة واحدة بأحلامه و أفكاره......
و الآخر الذي يكتم شهواته الصغيرة..و ينظر الى المحظوطين في صمت قاتل..
لا شك أنهم يحملون قلوبا ضجت من الألم...
و ألسنة برحت من الشكوى...
هم اعتادوا الألم..واحترفوا التعامل مع الأحزان...
حنانهم على ذويهم يخرصهم عندما يعودون الى المنزل.
يجتهدون في صنع الابتسامة و بث الأمل رغم أن الظروف تعاندهم.
لكن العيون وحدها لا تكذب و لا تنافق..كل شيء واضح
لا بد من نظرة شاردة..
لا بد من آهة طويلة مريرة..
و لكن من يفهم هذا؟
من الذي يقرأ لغة العيون؟ بل قل من الذي يؤمن بها؟
هي الرومنسية الغائبة المفقودة.
هي تلك الابتسامة في وجوههم, تلك الهمسات الرقيقة, تلك اللحظات التي
ننسى فيها مشاغل الدنيا و نطلق العنان لمشاعرنا الرقيقة..لأحاسيسنا النبيلة
لخفقات حبنا التي دفنتها حياتنا المادية بامتياز.
أحبتي:
- هل اصبحت الرومنسية موضة قديمة ولى زمانها؟ أم مازالت ضرورة ملحة نستعين بها لمواصلة حياتنا؟
- لماذا تراجعت "أخلاقنا الرومنسية" الى هذا الحد؟
دمتم بحبالرومانسية.. خفقات زمانها




 

 

 


 
قديم منذ /06-14-2013, 04:59 PM   #2

مُغتربهّہ *

تَفَاصِيْل عَسْجَدِيَّة !

الصورة الرمزية مُغتربهّہ *
 

 

مُغتربهّہ * غير متواجد حالياً

افتراضي

-



فعلاً الرومانسيَه باتَت شُبه مَفقوده ! واصبحَت نادره جدًا وعَلى وشَك الانقِراض .

- هل اصبحت الرومنسية موضة قديمة ولى زمانها؟ أم مازالت ضرورة ملحة نستعين بها لمواصلة حياتنا؟
قَد يعتبرُها البَعض مَوضه قَديمههُ امَا الرومانسيَه ضرُوره مِلحه فَ بعضهُم ينسَى همَه طوَال اليومُ بِ كلمَة مِن اعَزُ ناسهَ !
- لماذا تراجعت "أخلاقنا الرومنسية" الى هذا الحد؟
رُبمَا مشاغلُ الحَياه او عدمَ التفاهُم بينَ الطرفينّ !

شُكراً لكِ , دُمتِ بخير ( )



 

 

 


 
 

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الرومانسية, خفقات, زمانها, ولى


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في قلبي خفقات مُتمردة تشتاقك رغماً عني ♥ ℓυxυяч ☼ Apple - Android 16 08-04-2012 12:05 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML  PHP  INFO GZ Site_Map SITMAP SITMAP2 TAGS DIRECTORY


سَاعتنآ الححينْ » 10:55 PM !’


‌ ‌‌ ‌ ‌ ‌ ‌